محتار بين التمليك و الإيجار ؟ تم النشر بتاريخ 2017/04/12

محتار بين التمليك و الإيجار ؟

الكثير من مشترى العقارات سواءاً لغرض السكن أو الإستثمار يميلون إلى الرغبة فى تملك العقارات عن تأجيرها لإن ذلك يعطيهم حرية التصرف فى العقار و حرية التغيير والتعديل بالإضافة لذلك المزيد من الأستقرار فلن تتعرض لمشاكل الزيادات المتتالية فى أسعار الإيجارات أو أن  يأتى أحد ليخبرك أنه عليك أن تترك العقار لأى سبب وفى أى وقت.

ولكن دعونا نستعرض أهم الأسباب التى تحدد إتخاذ قرار التملك أو الإيجار

 

أهم الأسباب التى تدعو لإتخاذ قرار الإيجار :

 

 1. المرونة : أحياناً يلجأ البعض للإيجار لإختبار العيش فى منطقة أو مدينة معينة قبل أن يقوم بتملك عقار بتلك المنطقة مما يعطيه المرونة فى الإنتقال وترك المنطقة إذا لم يعجبه العيش بها (حالات نادرة)

 2. القدرات المالية محدودة: لا تستطيع شراء تمليك سواء كاش أو تقسيط

 3. المنطقة غير مناسبة للسكن حالياً : تمتلك شقة تمليك لكن فى منطقة غير مناسبة للعيش فى الوقت القريب لذلك تلجأ إلى الإيجار

 4. عدم الإستقرارالوظيفـى: عملك يتتطلب السفر بشكل متواصل أنت والأسرة

 5. الدخل الشهرى غير مستقر:  لا تستطيع الإلتزام بأقساط شهرية مرتفعة القيمة

 6. لا تتحقق فيك إشتراطات التمويل العقارى : لاتستطيع الإقتراض من البنوك لشراء عقار تمليك

 

وهذه أهم الأسباب التى تدعو لإتخاذ قرار التملك :

 

 1. قيمة العقار : أهم سبب لتملك العقار هو أن العقار يحتفظ بقيمته لفترة طويلة من الزمن فمثلاً عند رغبة المالك فى بيع العقار لأى سبب فإنه يحصل تقريباً على نفس (قيمة) المال التى أشترى بها العقار أو أكثر أو أقل قليلاً (يعنى يسترد أمواله) وذلك          على عكس الإيجار فإن المستاجر ينفق أمواله على العقار خلال فترة إقامته فيه وعند الإنتقال لايحصل على شى

 2. الحرية والإستقرار: عندما يكون العقار ملكك فإنك تستطيع التعديل والتغيير فى كل ركن فيه كيفما تشاء ووقتما تشاء بالإضافة إلى ذلك فإنك تزيل من على كاهلك عبىء الإيجار الشهرى ومشكلة زيادة الإيجارات المتواصلة بالإضافة لذلك فإن حياتك        تصبح أكثر إستقراراً  وأماناً فلن يجبرك أحد فى أى وقت على ترك العقار!  

 3. القدرة المالية : تمتلك القدرة المالية على دفع قيمة العقار سواء كان كاش أو تقسيط

 4. تتوافر فيك إشتراطات التمويل العقارى : تستطيع الإقتراض من البنوك لشراء عقار تمليك

 

نستخلص مما سبق أن شراء عقار (تمليك) لمن يمتلك القدرة المالية هو إستثمار للمال حتو لو كان لغرض السكن فالعقارات تحتفظ بقيمتها لفترات طويلة من الزمن

 

حسناً تمتلك القدرة المالية لكن أيهما أوفر التمليك أم الإيجار؟

 

هناك بعض الناس يتسائلون نحن نمتلك القدرة المالية ولكن أيهما أوفر من الناحية المالية أن امتلك العقار أم أستأجره ؟ ... حسناً إليكم مثال بسيط جداً لتوضيح هذه النقطة

لنفرض أن هناك عقار معروض للبيع أو الإيجار بمنطقة التجمع الخامس بالقاهرة وكانت التفاصيل كالتالى:

 

البيع  

 

 - المساحة : 150 م2

 - السعر البيع : 675000 جنيه  بدفعة تعاقد 30 % = 202500 جنيه والباقى قسط على 5 سنوات قيمة القسط سنوياً 94500 جنيه

 

الإيجار

 

 - المساحة : 150 م2

 - السعر الإيجار : 3000 جنيه / الشهر يعنى 36000 جنيه سنوياً 

 

فى هذا المثال نجد أن سعر الإيجار سنويا فى خلال السنوات الأولى أقل بكثير من سعر البيع ولكن بعد مرور 19 عاماً وبإعتبار أن سعر الإيجار ثابت (فى الحقيقة لا بد أن يحدث زيادة فى سعر الإيجار مع الزمن) نجد أن إجمالى ماتم دفعه من إيجار قد تجاوز سعر البيع الأصلى للعقار

 

لذلك لمعرفة أيهما أوفر مالياً يجب أن تجيب على هذه الأسئلة أولاً

 

هل تخطط للإستقرار فى هذه الشقة مدة تتجاوز الـ 19 عاماً (المدة طبقاً للمثال وتختلف من عقار لأخر) ؟

هل ترغب فى الإستثمار فى هذه الشقة والحفاظ على أموالك ؟

هل تستطيع تحمل تكاليف الصيانة المستمرة ؟

 

إذا كانت الإجابة بـ (نعم) إذاً فإن خيار التمليك هو الأوفر بالنسبة لك أما إذا كانت الإجابة بـ (لا) فإن الإيجارهو الأوفر طبقاً لهذا المثال البسيط

 

وأخيراً غالباً ماتكون المقدرة المالية والإستقرار هما العاملان الرئيسيان فى إتخاذ قرار التملك أو الإيجار لكن لابد من الأخذ فى الأعتبار العوامل والأسباب الأخرى التى تم ذكرها حتى يكون القرار فى محله ... نرجو أن نكون قد ساعدناكم فى إتخاذ القرار ونتمنى منكم مشاركتنا بتجربتكم الخاصة لإثراء هذه المدونة بآرائكم وتجاربكم الخاصة.

لاتنسى الاشتراك فى النشرة البريدية ليصلك كل جديد من المعلومات والنصائح 

شقق للبيع فى القاهرة والجيزة (تمليك)

شقق للإيجارفى القاهرة والجيزة

 

فريق عقاراتك